أبو شرف: هناك 200 طبيب بالحجر و15 آخرين بالعناية الفائقة بسبب “كورونا”

0

أشار نقيب الأطباء ​شرف ابو شرف​ الى أن “هناك الكثير ممن يحملون ​فيروس كورونا​ دون أن يشعروا بأية عوارض، ومن يجب أن يقيم فحصا للكشف على كورونا هو المخالط المباشر لمصاب بكورونا أو الذي يشعر بالعوارض، وعلى جميع من مر بهتين الحالتين أن يحجر نفسه 5 أيام دون أن يخالط أحدا”.

وأعلن ابو شرف في حديث تلفزيوني، عن أن هناك “200 ​طبيب​ محجورين، وهناك للأسف 15 طبيبا بالعناية الفائقة من جراء الإصابة بفيروس كورونا، وهناك العديد من الأطباء الشهداء”، مشيرا الى أن “الممرضون والممرضات وضعهم أسوأ من وضعنا، والحل الوحيد هو الإجراءات الوقائية بالتباعد الإجتماعي”.

وشدد نقيب الأطباء على أن “الوباء يستمر طالما أنه لا علاج ولا لقاح، فاللقاح موجود لكن لن يصل الى ​لبنان​ قبل أوائل آذار، ونحتاج عاما كاملا لنحصل على تغيير، وعلاجنا الوحيد هو ​الوقاية​، والدولة ستكون مجبرة لتتخذ تدابير لتنفيذ الإجراءات الوقائية إن لم ينفذها المواطن”، مقترحا أن “لا ننتظر لآذار للحصول على لقاحات لكي نخفف الإصابات، و التفكير بطريقة أسرع للحصول عليه”.

وتعليقا على سبب عدم فتح بعض ​المستشفيات​ أقسام كورونا، اعتبر أن سبب ذلك يعود لـ”مشاكل هندسية في بعض المستشفيات، وكلفة مادية تتعلق بالحاجة الى دفع مبالغ مادية نقدا، وهناك أيضا مشكلة بعدد الطاقم الطبي التمريضي، ومهما فعلنا، تبقى المسؤولية الكبيرة على المواطن”.

واعتبر أنه يطالب بالاقفال العام “لأنه لم يعد هناك من اسرة فارغة في المستشفيات ولا في العناية الفائقة لاستقبال المرضى، والاعداد تزداد بسرعة كبيرة لا يتحملها البلد، وليس لديه الامكانية للاعتناء بكل هذه الحالات، وأن لا حل مرحليا حتى وصول اللقاح ويصبح هناك علاج لكورونا، الا بالاقفال العام والتزام الاجراءات الوقائية”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here