استمرار عودة السفن الإيطالية للإبحار وسط إجراءات احترازية

0

وفي أغسطس/آب الماضي، أبحرت سفينة “إم إس سي غرانديوزا”، التابعة لمجموعة “إم إس سي” للرحلات، من ميناء جنوى الإيطالي، بينما فضلت مجموعة كوستا المنافسة التريث في الاستئناف الجزئي لرحلاتها البحرية حتى أيلول/سبتمبر.

وتضرر قطاع الرحلات البحرية من الأزمة الاقتصادية الناجمة عن تفشي كورونا، وكذلك بسبب الانتقادات التي تعرض لها بسبب سوء إدارة الأزمة على متن السفن في بداية الوباء.

يبلغ حجم مبيعات صناعة الرحلات البحرية في أوروبا 14.5 مليار يورو سنويًا وتوفر 53 ألف فرصة عمل، وفقًا للجمعية الدولية لخطوط الرحلات البحرية.

وتقدر الجمعية أن القطاع قد يخسر إيرادات بنحو 25.5 مليار يورو بسبب توقف الرحلات البحرية.

 

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here