البنك الدولي يرفع توقعاته للنمو العالمي إلى 5.6 %

0

رفع البنك الدولي توقعاته للنمو العالمي لعام 2021 إلى 5.6 في المائة، وهو ما يمثل أقوى تعاف من ركود في 80 عاماً، بفضل إنفاق تحفيزي في الولايات المتحدة ونمو أسرع في الصين، لكن يعطله وصول «غير متكافئ بدرجة كبيرة» إلى لقاحات «كوفيد19».

ويظهر أحدث تقرير للبنك بشأن التوقعات الاقتصادية العالمية زيادة مقدارها 1.5 نقطة مئوية على توقعاته التي صدرت في يناير (كانون الثاني) الماضي قبل أن تتولى إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن السلطة وتنفذ حزمة مساعدات ضخمة للتعافي من «كوفيد19» بقيمة 1.9 تريليون دولار.

وزاد البنك الدولي توقعاته لنمو الاقتصاد الأميركي بمقدار 3.3 نقطة مئوية من يناير إلى 6.8 في المائة، وهي أسرع وتيرة منذ العام 1984 بفضل الدعم الاقتصادي الذي وصفه البنك بأنه «لم يسبق له مثيل في زمن السلم»، وفق ما نقلته وكالة «رويترز» للأنباء.

ورفع أيضاً توقعاته للنمو في منطقة اليورو بمقدار 0.6 نقطة مئوية إلى 4.2 في المائة، كما زاد تقديراته للنمو في الصين بالمقدار نفسه إلى 8.5 في المائة.

ويتوقع البنك الدولي الآن أن تسجل الأسواق الناشئة، مع استبعاد الصين، نمواً بنسبة 4.4 في المائة خلال 2021، وهي توقعات مرتفعة نقطة مئوية واحدة منذ يناير.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here