البورصة اليابانية عند أعلى مستوى في 30 عاماً بالقيمة الدولارية

0

بلغ المؤشر نيكي القياسي أعلى مستوى في ستة أشهر، امس الخميس، وأقوى مستوياته في ثلاثة عقود بالقيمة الدولارية، إذ عززت الآمال في المزيد من التحفيز الاقتصادي المحلي والعالمي المعنويات.

وارتفع المؤشر نيكي 0.94% إلى 23465.53 نقطة، وهو أعلى مستوى إغلاق منذ 21 فبراير/ شباط. وبالتحويل بالدولار، يضع هذا المؤشر عند أعلى مستوى منذ 1990.

وقال نوبوهيكو كوراموتشي، خبير الأسواق في “ميزوهو” للأوراق المالية، إنّ “إصابات فيروس كورونا تتباطأ في أجزاء كثيرة من العالم مع اتخاذ إجراءات التباعد الاجتماعي وتدابير النظافة الشخصية. لذا، من الواضح أنّ بمقدورنا القول إنّ الاقتصاد يتحسن بعد ركود لفترة وجيزة في أغسطس/ آب”.

وصعد المؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 0.48% إلى 1631.24 نقطة، وهو أعلى مستوى في ستة أشهر.

وصعد سهم فاست للتجزئة، كما صعدت الأسهم المرتبطة بأشباه الموصلات.

وارتفعت الأسهم اليابانية، أمس الأربعاء، حيث أغلق المؤشر نيكي القياسي مرتفعاً 0.47% إلى 23247.15 نقطة، بينما ارتفع المؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 0.47% إلى 1623.40 نقطة.

وتلقت الأسهم دفعة أيضاً بعد أن برز الأمين العام لمجلس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوغا كأبرز مرشح ليحل محل رئيس الوزراء المتنحي شينزو آبي في انتخابات على قيادة الحزب الحاكم تُجرى في 14 سبتمبر/ أيلول.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here