اتهمت ​الحكومة الصينية​ ​الولايات المتحدة​ بمحاولة عرقلة تطورها التكنولوجي من خلال الادعاء بأن معدات شبكات ​الجوال​ الصينية تشكل تهديداً للأمن السيبراني للدول التي تدشن أنظمة ​إنترنت​ جديدة.

وتزعم واشنطن أن ​بكين​ قد تستخدم شركات التكنولوجيا الصينية لجمع معلومات استخباراتية عن الدول الأجنبية، وتمارس إدارة ترامب ضغوطاً على حلفائها لحظر معدات “​هواوي تكنولوجيز​”، مما يهدد وصول الشركة إلى الأسواق.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here