المخاوف من الإغلاق في الولايات المتحدة قد تدفع اليورو إلى الأعلى

0

أغلق ​اليورو​ أمس على ارتفاع طفيف على الرغم من النفور من المخاطرة الذي يغذّيه ارتفاع عدد ​حالات​ الإصابة ب​فيروس كورونا​ على مستوى ​العالم​. يشعر المتداولون بالقلق من لحاق ​الحكومة الأميركية​ بنظيراتها الأوروبية لتعيد فرض قيود إغلاق مؤلمة اقتصاديًا لاحتواء الموجة الثانية. قال رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول أمس إنّ التقدم على جبهة اللقاح هو خبر مرحب به، لكنه لا يلغي المخاطر الاقتصادية على المدى القريب من ارتفاع عدد حالات الإصابة بالفيروس. لذلك، فإن العملة المشتركة قد تلتقط عروض شراء قوية نحو 1.1880 إذا فاقت بيانات الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو للربع الثالث، التقديرات.

الدعم:1.1790/ 1.1750

المقاومة: 1.1840/ 1.19

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here