اليابان تشتري أغلى شحنة غاز مع تزايد حدة أزمة الطاقة

0

اشترت اليابان أغلى شحنة غاز طبيعي بالنسبة لها في ظل تصاعد حدة أزمة الطاقة العالمية ما أدى إلى اشتداد المنافسة على واردات الوقود.ونقلت وكالة بلومبرغ عن مصادر مطلعة القول إن شركة الصلب اليابانية نيبون ستيل كورب اشترت شحنة غاز طبيعي مسال تسليم سبتمبر (أيلول) المقبل بسعر 40 دولاراً لكل مليون وحدة حرارية تقريباً. وتعتبر هذه الشحنة أغلى شحنة غاز طبيعي في تاريخ اليابان، بحسب المصادر.

ومن المحتمل وصول قيمة الصفقة إلى أكثر من 135 مليون دولار بحسب تقديرات بلومبرغ، وهو ما يشير إلى اضطرار اليابان لدفع ثمن مرتفع لضمان استقرار إمدادات الكهرباء مع ارتفاع الطلب. وكانت العاصمة اليابانية طوكيو قد شهدت انقطاعين كبيرين للكهرباء خلال العام الحالي، أحدهما أثناء موجة الحر القوية التي تعرضت لها في الشهر الماضي.

وتتزايد المنافسة على شراء الغاز الطبيعي المسال في الأسواق العالمية، حيث زاد طلب الاتحاد الأوروبي وحلفائه الآخرين على هذا الغاز بعد تراجع وارداته من الغاز الروسي بسبب الحرب في أوكرانيا.

في الأثناء، واصلت الأسهم اليابانية مكاسبها أمس، وإن كان أداؤها متواضعاً مع عزوف المستثمرين عن أي تحركات كبيرة قبيل اجتماع لجنة السياسات النقدية في بنك اليابان، رغم تراجع التوقعات لخفض كبير لسعر الفائدة في المركزي الأميركي.

وبدأ المؤشر نيكي معاملاته مرتفعاً 0.8 في المائة ليكسر الحاجز المعنوي عند 27 ألف نقط قبل أن ينهي الجلسة عند 26961.68 نقطة بارتفاع 0.65 في المائة. وصعد المؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 0.54 في المائة.
وكانت أسهم شركات الصناعات الثقيلة اليابانية ضمن الأفضل أداءً مدعومة بتقرير في مطلع الأسبوع ذكر أن حكومة رئيس الوزراء فوميو كيشيدا لن تحدد سقفاً للإنفاق الدفاعي في ميزانية العام المقبل.

وصعد سهم كاواساكي للصناعات الثقيلة 5.22 في المائة في حين ارتفع سهم ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة 2.5 في المائة. ورغم تكبد سهم أبل خسائر مساء أمس، بعد تقرير نشرته بلومبرغ وذكر أن الشركة تعتزم خفض التوظيف في العام المقبل، فإن الشركات اليابانية الموردة لم تتأثر على ما يبدو بشكل كبير.

وارتفع سهم سوني، المورد الرئيسي لمجسات الصور لأبل 2.32 في المائة في حين ارتفع سهم موراتا لصناعة المكونات الإلكترونية 0.24 في المائة. وانخفض مؤشر قطاع شركات المرافق على المؤشر نيكي 1.36 في المائة. وتراجع سهم كانساي للطاقة الكهربائية 2.78 في المائة.

وانخفض سهم شركة نينتندو المصنعة لألعاب الفيديو 2.50 في المائة ليخسر مكاسب سجلها يوم الجمعة عندما قفز السهم 2.33 في المائة بعد أنباء عن شراء الشركة استوديو للرسوم المتحركة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here