برو: نحن مجرد جمعية.. وتكديس وتخزين السلع يؤدي إلى الكثير من المخاطر الصحية

0

أشار رئيس جمعية المستهلك ​زهير برو​، إلى أن “الهيئة الوطنية ل​سلامة الغذاء​ نشأت بعد عمل دام 15 عاماً، لكنها بقيت حبراً على ورق”.

وأضاف برو، في حديث إذاعي: “البلد محكوم من الطبقة السياسية التي هي نفسها من ​التجار​، ​السالمونيا​ موجودة بكثافة في ​لبنان​ بسبب الفوضى الغذائية، وعدم تطبيق قانون سلامة الغذاء”.

وقال: “تكديس وتخزين السلع يؤدي إلى الكثير من المخاطر الصحية”.

وتابع: “نحن مجرد جمعية، متطوعون ليس لدينا ​موظفون​ ولا نتقاضى أي أجر، نطرح حلول ملموسة ونقدم قوانين”.

وأضاف: “نعيش بدولة مافياوية، نحن ندعم تشكيل الهيئة الوطنية لسلامة الغذاء، ليس لدينا مسالخ بالمفهوم الحديث، نحن بالهاوية يجب الذهاب إلى حلول شاملة بالبلد”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here