تطوعو الدفاع المدني: نحذر من كارثة

0

عقد متطوعو الدفاع المدني، في خيمة اعتصامهم المستمر منذ 45 يوما في ساحة الشهداء، مؤتمرا صحافيا ردا على تجاهل قضيتهم من قبل المعنيين في الحكومة. واعلنوا خلاله عن “خطوات تصعيدية خلال 72 ساعة اذا استمر هذا التجاهل”.

وأعرب المتطوع في الدفاع المدني يوسف الملاح باسم المتطوعين عن “استياء المعتصمين للامبالاة السلطة السياسية تجاهم وتجاهل اوضاعهم”. وقال: “نعلي الصوت، بكل محبة وانسانية تجاه رئيس الحكومة سعد الحريري ووزيرة الداخلية ريا الحسن، لاننا نشعر اننا أيتام سياسيا”.

اضاف: “مر على اعتصامنا 45 يوما في خيمنا في ساحة الشهداء وقد مرت 4 أيام من شهر الصوم، شهر رمضان لم نمل، إنما للاسف نشعر كأننا مواطنين انتهت مدتهم. فأكثر الشباب لم يذهبوا الى منازلهم للافطار مع عائلاتهم ولا أحد يسأل عنا”.

وسأل المعنيين: “نحن أين؟ أين مشروعنا؟ هل المطلوب من الدفاع المدني ان يقطعوا الطرقات وأن يتصرفوا بطريقة لا تليق لهم”؟.

 

وتوجه الملاح الى رئيس الجمهوية مخاطبا إياه ب “بي الكل”، سائلا:”متى يأتي دورنا”؟ وقال:” نحكي بانسانية ليس بسبب ضعف او بطلب شفقة، لكن الساكت عن الحق شيطان اخرس. لن نكون شياطين، فنحن نطالب بحقوقنا فقط”.

وناشد الملاح “السياسيين الداعمين لقضية متطوعي الدفاع المدني ان يحركوا هذا الملف ان في مجلس الوزراء او في مجلس النواب”، آملا أن “يصل الصوت والا لن نعود من الشارع الا وحقوقنا معنا”، محذرا من “حصول كارثة اذا لم يتم التجاوب معهم”.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here