تقرير أوّلي لوزارة الصناعة: تضرّر 211 مصنعاً

0

دائرة المُتضرّرين من انفجار 4 آب تشمل أيضاً القطاع الصناعي. وزارة الصناعة أحصت في الفترة الممتدة بين 17 آب و25 آب المؤسسات المُرخصة و/أو المستفيدة من خدمات وزارة الصناعة في محافظة بيروت ومنطقة برج حمّود، ليُشكّل ذلك «المرحلة الأولية» من المسح. وقد وضعت التقرير في 26 آب، الذي ضمّ 354 مصنعاً.

وبحسب التقرير الذي اطلعت «الأخبار» عليه، فقد تمكّن فريق الوزارة، بالتعاون مع جمعية الصناعيين، من جمع المعلومات عن 300 مصنع ومصنع، لكن 9 مصانع لا يُمكن تقدير الخسائر لديها حالياً بانتظار الكشف عليها من قبل خبراء مختصين. هناك 32 مصنعاً تعذّر الاتصال بها، 8 مصانع مقفلة، و3 مصانع لم تتجاوب مع الوزارة. أما أحد المصانع الذي كان مُسجّلاً في العاصمة، فقد سبق أن نقل مقرّه إلى مكان آخر.
بلغ عدد المصانع التي تضرّرت 211 مصنعاً، 99% منها أُصيب بضرر جزئي. وبلغت قيمة الأضرار لهذه المصانع، 16 مليوناً و82 ألف دولار أميركي، بمعدّل 77 ألفاً و690 دولاراً أميركياً للمصنع الواحد. وبلغت نسبة المصانع المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة التي تضررت 68.8% من المجموع، وبلغ عدد العمّال الذين يعملون في المصانع المتضررة 5015 عاملاً.
مصنعان فقط، تضرّرا بشكل كامل، هما: مصنع لصناعة أدوات وتجهيزات مختلفة، ومصنع للنشر والطباعة ووسائل الإعلان. وبلغت قيمة أضرارهما 5 ملايين و775 ألف دولار.

أما الـ 209 مصانع التي تضرّرت جزئياً، فتوزّعت لديها الخسائر على الشكل الآتي:
192 مصنعاً: زجاج وألمنيوم
68 مصنعاً: البناء
48 مصنعاً: آلات
24 مصنعاً: آليات نقل
69 مصنعاً: تجهيزات إلكترونية
76 مصنعاً: تجهيزات مكتبية
33 مصنعاً: مخزون السلع
23 مصنعاً: مخزون المواد الأولية
67 مصنعاً: غيرها من الأضرار

ما هي نوعية المصانع التي تضرّرت؟
46 مصنعاً لصناعة أدوات وتجهيزات مختلفة
43 لصناعة المواد الغذائية
30 تختصّ بالنشر والطباعة ووسائل الإعلان
22 لصناعة الملابس والمواد وصبغ الفرو
11 مصنعاً للمنتجات المعدنية والكهربائية الفنية
8 في صناعة المفروشات والخشب
7 للصناعات الكيماوية
7 مصانع للمطاط والبلاستيك
7 مختصّة بصناعة الجلود
6 مصانع للمنتجات النسيجية
6 مصانع لإنتاج آلات ومعدات كهربائية مختلفة
4 لصناعة المعادن الأولية
3 لصناعة الآلات
3 لصناعة الورق
3 لمواد بناء
مصنعان للكومبيوتر وآلات مكتبية
1 مصنع للمعدات الطبية والبصرية
1 مصنع لمنتجات المناجم والمقالع
قيمة الخسائر للمصانع الـ 209، بلغت 10 ملايين و311 ألف دولار، واعتُبر أنّ معدّل الخسارة للمصنع الواحد 50 ألفاً و298 دولاراً.
وبحسب تقرير وزارة الصناعة، «سيتم في المرحلة المقبلة استكمال هذا المسح ليشمل مختلف المناطق التي تضرّرت في محيط محافظة بيروت».

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here