توتر الشرق الأوسط يدفع النفط للارتفاع

0

ارتفعت أسعار النفط بدعم من التوتر في الشرق الأوسط، لكنها فشلت في تعويض معظم خسائرها في اليوم السابق بعد زيادة مفاجئة في مخزونات الخام في الولايات المتحدة، أكبر مستهلك للنفط في العالم.

وصعدت العقود الآجلة لمزيج خام برنت 19 سنتاً بما يعادل 0.3 في المائة إلى 70.57 دولار للبرميل بحلول الساعة 04:38 بتوقيت غرينتش.

وزاد كذلك خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 23 سنتاً أو 0.3 في المائة ليسجل 68.38 دولار. وهبط الخامان القياسيان بأكثر من دولارين للبرميل الأربعاء.

وقال محللون إن من العوامل التي حدت من المكاسب زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا المنقولة محلياً في الصين، ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم، الأمر الذي عزز القيود في بعض المدن وتسبب في إلغاء رحلات، مما يهدد الطلب.

كما تراجعت الأسعار تراجعاً حاداً في الجلسة السابقة بعد أن قالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية إن مخزونات الخام ارتفعت 3.6 مليون برميل على نحو غير متوقع الأسبوع الماضي.

ومع ذلك، أشار بعض المحللين إلى انخفاض أكبر من المتوقع حجمه 5.3 مليون برميل في مخزونات الوقود.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here