حسابات الـ 50 ألف دولار قيد التصفية… من المستفيد؟

0

بعد “حرب ضروس” خاضها حاكم مصرف لبنان رياض سلامة مع جمعية المصارف في لبنان بعيد إعلان عزمه إصدار “تعميم يجيز للمودع سحب 400 دولار شهرياً نقداً و400 دولار بالليرة اللبنانية”، خرج التعميم المنتظر رقم 158 أمس الى العلن، بعد إنجاز التعديلات الأخيرة عليه.

يبدأ العمل بالتعميم اعتباراً من 30 حزيران 2021 ولمدة سنة قابلة للتجديد، لحين تحرير جميع الأموال المحوّلة من حسابات المستفيد الى “الحساب الخاص المتفرّع” الجديد الذي ستفتحه المصارف خصيصاً للعمل بهذا التعميم، والتي تصل في حدّها الأقصى الى 50 ألف دولار.

أما عن الإجراءات التي على المودع القيام بها للإستفادة من تعميم 158، فحُدّدت كالتالي:

– على صاحب الحساب أن يطلب من المصرف المعني فتح حساب خاص متفرّع (Special Sub Account) يحوّل اليه مبلغ 50 ألف دولار اذا كان لديه هذا المبلغ أو أقل، وفقاً للمبالغ المتوفرة لديه لدى المصارف بالدولار أو أي عملة أجنبية أخرى.

– اذا كان لدى المودع أكثر من حساب، عليه أن يحدد الحسابات التي سيتمّ التحويل منها، واذا كان الحساب مشتركاً مع شخص آخر عندها لا يستفيد الا بمبلغ حدّه الأقصى 50 ألف دولار، كون التعميم الصادر قابلاً للتجديد وكونه سيقسط مبلغ الـ50 ألف دولار لسنوات معدودة.

– على المستفيد أن يرفع حصراً السرّية المصرفية عن “الحساب الخاص المتفرّع” الجديد فقط لصالح مصرف لبنان ولجنة الرقابة على المصارف، وبالتالي لا ترفع السرية مطلقاً عن حساباته كافة.

أما عن آلية سحب الوديعة المحوّلة الى الحساب الجديد الذي نقلت اليه الأموال ويسمى “الحساب الخاص المتفرّع”، فتتمّ كما يلي:

– مبلغ 400 دولار شهرياً يدفع نقداً لصاحب الحساب و/أو عن طريق تحويل الى الخارج، و/أو بواسطة البطاقات المصرفية التي يمكن استعمالها في لبنان والخارج و/أو إيداعها في حساب جديد، على ألا يتجاوز مجموع ما يمكن سحبه بالدولار من المصارف كافة سنوياً 4800 دولار.

– إضافة إلى ما يوازي 400 دولار أميركي بالليرة اللبنانية شهرياً على اساس السعر المحدّد على منصّة Sayrafa، أي على سعرالـ12 ألف ليرة للدولار. على أن تدفع منها نسبة 200 دولار “لصاحب الحساب” نقداً و200 دولار بواسطة البطاقات المصرفية، على ألا يتجاوز مجموع السحوبات 4800 دولار على سعر الـ12000 ليرة للدولار.

وبذلك يكون مجموع السحوبات التي يمكن سحبها 4800 دولار نقداً و4800 دولار بالليرة اللبنانية خلال سنة واحدة من بدء العمل بالتعميم.

والنقطة اللافتة، ان التعميم اجاز للمودع سحب المبالغ المحددة والمودعة في “الحساب الخاص المتفرّع” الجديد وقت يشاء باعتبارها تراكمية وليست شهرية.

تبقى المعلومة الأهمّ في القرار والتي كانت “نداء الوطن” أول من أضاء عليها، وهي أن من يستفيد من تعميم الـ”400 دولار” لفترة عام، لا يمكنه سحب ودائع العملات الأجنبية وفق سعر الـ3900 ليرة للدولار، طوال فترة استفادته من أحكام التعميم رقم 158 الحالي.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here