بدأت صباح اليوم، بإشراف محافظي مدينة بيروت القاضي زياد شبيب وجبل لبنان القاضي محمد مكاوي حملة مواصلة إزالة المخالفات والتعديات على الأملاك العامة في المنطقة المشتركة بين بلديتي بيروت والغبيري.
شبيب
وألقى شبيب كلمة قال فيها: “نحن مستمرون، بتوجيهات معالي وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن، وبالتعاون مع محافظ جبل لبنان محمد مكاوي وبلديتي الغبيري وبيروت، في حملة إزالة مظاهر التعدي واستعمال الملك العام خلافا للقانون بكل أشكاله في هذه المنطقة وغيرها. لقد لاحظتم وستلاحظون ارتياح الأهالي الساكنين في هذه الأبنية، الذين لديهم معاناة مزمنة من هذه المظاهر وأصبحت متزايدة وتؤثر على حياتهم اليومية. إن العملية مستمرة، رغم الظروف والطقس الماطر، وستؤدي خلال أيام إلى إزالة ورفع الظلم عن الأهالي الذين يسكنون في هذه الشوارع”.
مكاوي
من جهته، أكد مكاوي أن “حملة إزالة التعديات لا تستهدف لقمة الفقير، بل الهدف منها فتح طرق أقفلت بسب التعديات والمستفيد الأول منها أهالي المنطقة”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here