شراكة مصرية روسية لإقامة منطقة لوجستية لتخزين وتجارة الحبوب

0

دخلت مصر في شراكة اقتصادية جديدة مع روسيا تستهدف تجارة الحبوب في البلاد، ضمن مساعيها المستمرة لتعزيز الاكتفاء الذاتي وتحقيق الأمن الغذائي لبلد يتجاوز تعداد سكانه المئة مليون نسمة.

وبحث وزير التموين والتجارة الداخلية المصري علي مصيلحي خلال لقاء عقد في القاهرة مع نائب وزير الزراعة الروسي سيرجي ليفين، ‏سبل تعزيز التعاون في المجالات ‏التجارية وتبادل الخبرات وتطوير الشركات التابعة للقابضة للصناعات ‏الغذائية.

وقال مصيلحي في بيان نشرته رئاسة مجلس الوزراء المصري على حسابها في فيسبوك إنه بحث مع ليفين “تأسيس شركة مشتركة لتداول الحبوب لتكون نواة ‏لتحقيق الاستقرار في السلع الاستراتيجية وتحقيق الأمن الغذائي ‏لمصر وبعض دول الجوار عربيا وأفريقيا”.

وأوضح أن مصر ناقشت مع روسيا أيضا إمكانية إنشاء منطقة حرة لوجيستية لتخزين القمح بالبلاد بسعة أولية تبلغ نحو مليون طن في السنة، لتعظيم المخزون ‏الاستراتيجي وتقليل الكلفة في الشحن وكذلك حلقات ‏التداول.

وكانت الهيئة العامة للسلع التموينية المشتري الحكومي للحبوب، عدلت في يونيو الماضي قواعد مناقصاتها الدولية لشراء القمح للسماح للموردين بتقديم عروض شحن مباشرة لشحناتهم.

ويقول خبراء إن الخطوة توفر المزيد من الخيارات أمام القاهرة لجذب موردين آخرين لمناقصات أكبر بلد مستورد للقمح في العالم.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here