أكدت مستشارة وزير الخارجية والمغتربين لشؤون النازحين علا بطرس أنه “لدينا علاقات بين لبنان وسوريا ويمكن لقضية النازحين أن تحل عبر الأقنية الرسمية للبلدين”، مشيراً إلى أن “العلاقة مع سوريا لا تتعارض مع دور المجتمع الدولي فمفوضية اللاجئين يجب أن تشجع على عودة اللاجئين وهو دورها الأساسي”.

وخلال حديث تلفزيوني، لفتت بطرس إلى أن “أغلبية العقود التي توقع مع الجهات المانحة تشترط أن يتم توفير فرض عمل لجزء من النازحين السوريين وهو ما يخالف القانون اللبناني”.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here