لا حاجز امام الدولار…

0

أكد الخبير الاقتصادي دان قزي للديار، أنه مع استمرار خروج مليار دولار شهرياً من لبنان الى الخارج، اضافة الى سياسة مصرف لبنان بالطبع المفرط لليرة اللبنانية لتغطية الخسائر، وكون سعر صرف الدولار مرتبط بكمية الليرة اللبنانية في السوق اضافة الى الدولار الأميركي، فان كل المؤشرات لا تبشر بالخير وتدل الى ان الأمور تؤول الى ارتفاع مستمر للعملة الأميركية على حساب العملة الوطنية.

من جهة أخرى، أشار خبير اقتصادي فضل عدم الكشف عن اسمه، أنه في حال استمر وضع البلاد على ما هو عليه، اي دون حكومة والى مزيد من التأزم فان الدولار قد يلامس ال 12 ألف ليرة منتصف الأسبوع المقبل.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here