لينكون كورسير تخطف الأنظار بهندستها الفاخرة

0

استلهم المطوّرون في لينكون تصميم التحفة الجديدة كورسير من الجمال والحركة البشرية، فهي تتمتع بالانحناءات في كل جانب من الجوانب، وهو ما يمنحها إطلالة طبيعية وجذابة.

ولطالما التزمت لينكون، إحدى العلامات الفخمة التابعة لشركة فورد موتور الأميركية، بتصميم سيارات آسرة تتميّز بتجربة ملكيّة‏ استثنائية.

وتخطف كورسير الجديدة الأنظار من خلال التموّجات المرتفعة والمنخفضة والمستمدة من العناصر الطبيعية في محاكاة للتلال والوديان، إضافة إلى الخطوط البارزة التي تعطي انعكاسا مذهلا للضوء يرتقي بفخامة سيارة الدفع الرباعي الفسيحة ذات صفي المقاعد، لتبدو وكأنها منحوتة متحركة.

وقال نيكولاس لوري المدير العام للأسواق المباشرة في شركة لينكون في بيان، إن “الخطوط المحددة بدقة في سيارة لينكون كورسير الجديدة كليّا تخلق إطلالة المنحوتة المتحركة وكأنها سيارة مصنوعة من الطين، مع أدق التفاصيل وأكبر درجات العناية”.

وأضاف “لقد عملت الأيدي البشرية الخلاقة على تشكيل هيكلها لتكون منحنيات وتموّجات سيارة كورسير المستوحاة من الطبيعة، مرآة عاكسة للضوء والبيئات المتنوعة، بحيث تصبح السيارة جزءا من الطبيعة المحيطة والمتغيرة”.

ويتميز الهيكل الهندسي في كورسير بمنحنيات على شكل الحرف “أس” على طول جانبيها، وهي مشابهة لتلك الموجودة في السيارة الشقيقة الأكبر حجما، أفياتور.

وصُممت هذه المنحنيات لتوفر مزيجا متناغما من التلاعب بين الضوء والظلال لتترك تأثيرا حركيا شبابيا يشبه ذلك الذي تتمتع به راقصة الباليه، حتى وإن كانت كورسير واقفة من دون حركة.

أما مقدمتها الشبكية المميزة، فتضفي لمسة مذهلة مع الخطوط الرشيقة الموجودة على الجزء الأمامي للسيارة بأسلوب معاصر يمنح معنى جديدا للرفاهية.

ومع لون الكروم النظيف ذي الخطوط الأنيقة، تضيف الشبكة الأمامية لمسة جذابة للواجهة الأمامية للسيارة. وتظهر نجمة لينكون بشكل بارز كنقطة محورية وهي تنعكس في جميع أنحاء الشبكة الملفتة للنظر.

وتمتد الانحناءات الجميلة للهيكل الخارجي إلى تصمم العجلات التي تتميز بخطوط شعاعية واتجاهية. وقد زوّدت لينكون كورسير بخيارات عدّة من العجلات الجذابة والمتنوعة، بما في ذلك خيارات 18 بوصة و19 بوصة و20 بوصة، ما يمنح زبائن كورسير القدرة على اختيار النمط الذي يفضلونه.

وجهّزت السيارة بمصابيح خلفية أفقية وواسعة بتصميم لينكون الشهير الذي يأتي على شكل نجوم متلألئة، والذي يُبرز خطوط كورسير الرائعة في تصميمها ويمنحها إطلالة خيالية.

وتشع أشعة الشمس اللطيفة لتصل إلى حواف الباب الزجاجي لصندوق الأمتعة وتضفي مظهرا انسيابيا مقترنا بانحناءات ناعمة تمنح السيارة إطلالة تنبض بالانتعاش.

وينصب التركيز داخل سيارة كورسير على التفاصيل الأفقية حيث يضفي التصميم هدوءا بصريا وتهوية منعشة في كافة أنحاء المقصورة، التي صمّمت وصنعت من مواد مرنة ومنتقاة بدقة.

وبالنظر إلى التفاصيل، وخاصة في المنطقة الفاصلة بين المقعدين الأماميين، نجدها تعزز الحجم الكبير للمقصورة وتزيد من عمليتها مع مساحة التخزين الإضافية لمقاعد الصف الأمامي.

وتوفر مقاعد الصف الثاني القابلة للانزلاق ما يصل إلى ست بوصات من المساحة ونسبة طيّ 60/40 مع خيار الفصل بين المقعدين، ليكون تصميمها مثالا للعملية والراحة المطلقة.

وعند تثبيت المقاعد في الوضع الأمامي كليا ووجود أربعة ركاب في السيارة، تستوعب مقصورة كورسير أربع مجموعات من مضارب الغولف.

وبفضل خاصية انزلاق مقاعد الصف الثاني للأمام، يمكن أن تستوعب السيارة ما يصل إلى أربع حقائب أمتعة كبيرة.

ونظرا لأن الهدوء أمر بالغ الأهمية، فقد ركّز مصممو ومهندسو لينكون على كل التفاصيل لتصميم ملاذ مثالي للحواس في سيارة كورسير الجديدة كليا. ولكي يضمنوا توفير تجربة قيادة في غاية الهدوء قاموا بتزويد حجرة المحرك بجدار مزدوج ليشكل حاجزا إضافيا يمنع الصوت بين الركاب والمحرك.

وتنبثق سيارة كورسير الجديدة من بيئتها بتناغم فريد وتوازن لا يوصف وإطلالة في قمة الأناقة والثقة. وتتميز هذه السيارة بخصائص لينكون الفاخرة التي يحبها الزبائن في سيارة دفع رباعي صغيرة، وهي متوفرة في صالات العرض الآن.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here