مجزرة بيئية في محيط زيرة صيدا: بالآلاف اسماك صغيرة نافقة

0

كشف رئيس جمعية “اصدقاء زيرة وشاطىء صيدا” كامل كزبر عن “مجزرة بيئية بحق الاف الاسماك الصغيرة التي تم رصدها نافقة في محيط زيرة صيدا”، ولفت الى ان “هذا المشهد الذي تم توثيقه من خلال عدسة كاميرا بطل لبنان في الغطس الحر مروان الحريري هو برسم وزارة الزراعة ونقابة الصيادين ومفرزة الشواطىء في صيدا”، داعيا الى “فتح تحقيق بالموضوع لمعرفة سبب نفوق هذه الكميات الكبيرة من الاسماك الصغيرة، كما ان هناك تخوف من ان تكون نتيجة سموم خاصة، وانه تم رصد سلاحف تقتات من هذا السمك النافق، ونطالب بنفس الوقت بتشديد الرقابة على الصيادين الذين يخالفون قوانين الصيد”. وشدد على “ضرورة احترام قوانين الصيد وعدم التهاون بالثروة البحرية والحفاظ عليها نظرا لاهميتها في التنوع البيولوجي في بحرنا”.

سنبل

من جهته نقيب صيادي الاسماك في صيدا نزيه سنبل استنكر “هذا العمل واصفا الامر بالصيد الجائر نتيجة استهتار عدد من الاشخاص وعدم احترامهم لقوانين الصيد، حيث يقومون باستخدام الجاروفة التي تسحب معها هذه الكميات الكبيرة من الاسماك الصغيرة ومن ثم يقومون برميها في البحر”.

وتابع: “نحن حذرنا مرارا وتكرارا من استخدام الجاروفة او ما يسمى بالصيد الجائر لانه ممنوع وغير مسموح به، ونطالب بتشديد الرقابة على كل المخالفين ومحاسبتهم لان هذا يضر بثروتنا البحرية”.

وعلى اثر مناشدة كزبر فتحت مفرزة الشواطىء في صيدا برئاسة النقيب زيدان ياسين تحقيقا لمعرفة سبب نفوق هذه الكميات الكبيرة من الاسماك الصغيرة، وما اذا كان نتيجة استخدام ديناميت او جاروفة للصيد او سموم او ان احدا قام برميها في المكان”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here