محافظ المركزي الإيراني: إقتصاد البلاد في طريقه للعودة نحو التوازن بعد صدمة “كورونا”

0

أكد محافظ “البنك المركزي الإيراني” عبدالناصر همتي، أن إقتصاد البلاد يمضي الآن في طريق العودة للتوازن، بعد الصدمة التي أحدثها تفشي فيروس “كورونا”.

وكتب همتي، في مدونة على موقع التواصل الإجتماعي “إنستغرام”: أن التقرير المبدئي لإحصائيات النمو الإقتصادي للفصل الأول من العام الايراني الجاري (بدأ في 20 آذار) الصادرة عن البنك المركزي، تشير إلى إنكماش قدره -0.6%، موزع على الترتيب التالي:

1-نمو قطاع الزراعة بنسبة +3.8%.

2- نمو قطاع الصناعة و​التعدين​ بنسبة +2.5%.

3-نمو ​قطاع الخدمات​ -1.6%.

4-نمو الإقتصاد مع إحتساب ​النفط​ -2.8%.

وأضاف: هنالك 3 نقاط بهذا الصدد:

1-الإقتصاد يمضي في مسار العودة إلى التوازن بعد صدمة “كورونا”. النمو الإقتصادي للبلاد يبعث على الآمل في ضوء المقارنة مع الدول التي لا تواجه أي حظر، ويواجه إقتصادها فيروس “كورونا” فقط.

2-القطاع غير النفطي الوحيد الذي شهد إنكماشاً هو قطاع الخدمات، والذي كان متوقعاً تماماً بسبب القيود الصحية المتعلقة بالوقاية من الفيروس، لذا فإنه ليس مستبعداً إستعادة النمو في القطاعات غير النفطية في سياق أرقام النمو للشركات الصناعية خلال الشهرين الماضيين.

3-إنكماش الإقتصاد مع إحتساب النفط ربيع العام الجاري مقارنةً مع العام الماضي أمر طبيعي، بسبب ضغوط العقوبات، وكذلك إنخفاض الطلب العالمي بسبب تفشي فيروس “كورونا”. من المؤمل أيضاً أن يعود هذا القطاع إلى طريق نموه مع الوتيرة الأخيرة للصادرات النفطية.

 

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here