مشروع دعم مديرية الشؤون العقارية جاذب للإستثمارات

0

ألقى المدير العام للمالية بالوكالة جورج المعراوي كلمة، في اختتام “مشروع دعم تحديث المديرية العامة للشؤون العقارية في لبنان”، بتمويل من برنامج التعاون التقني وتبادل الخبرات الفنية FEXTE لوكالة التنمية الفرنسية، وتنفيذ مؤسسة الخبرات الفرنسية، ضمن الشراكة مع المديرية العامة للمالية العامة الفرنسية، نوّه فيها بالمشروع “الذي استطاع في ظل الظروف الصعبة التي مرت على لبنان أن يستمر ويحقق النتائج المرجوة، من خلال التعاون والإصرار على النجاح من قبل المديرية العامة للشؤون العقارية والجانب الفرنسي”.

وقال: “سيساعد هذا المشروع لبنان ليكون مجدداً في طليعة الدول الجاذبة للاستثمار العقاري. فنحن نأمل عودة وطننا إلى طريق التعافي والنهوض لاستعادة موقعه كمركز اقتصادي مرموق في المنطقة، خاصة في وجود إرادة وطنية لإقرار إصلاحات شاملة وتحديث القوانين المحفزة للإستثمار.

نجح مشروع FEXTE في وضع الإطار القانوني للعلاقة بين المديرية العامة للشؤون العقارية ومجلس الكتاب العدل، ونتج عنه مشروع قانون تحديث المعاملات العقارية لتسهيل معاملات المواطنين والحد من البيروقراطية في إنجاز المعاملات.

فالهدف الرئيس لجميع الجهات التي شاركت في هذا المشروع هو تطوير الصناعة العقارية من أجل تأسيس النموذج المستقبلي لإدارة العقارات وصولاً إلى معاملات عقارية رقمية.

وتضمن المشروع عشرات الزيارات من قبل متخصصين فرنسيين في مجالات مختلفة في التشريع والتسجيل في السجل العقاري والمساحة وتكنولوجيا المعلومات، الذين عملوا جنباً إلى جنب مع موظفي المديرية العامة للشؤون العقارية، وقد ساهم هذا التعاون في التعرف على أفضل التطبيقات العالمية في ما يتعلق بالسجل العقاري.

وأشار الى أنه نتج وبفضل مشروع FEXTE، “تفعيل للشراكة بين القطاعين العام والخاص من خلال التعاون الوثيق بالإضافة إلى مجلس الكتاب العدل، مع نقابتي المهندسين في بيروت والشمال ومع نقابة الطبوغرافيين المجازين في لبنان”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here