مصادر فياض: لا حل بملف الكهرباء الا الإستجرار أو سلفات خزينة أو تأمين المحروقات من دولة صديقة ودفع ثمنها لاحقا والا الإنهيار

0

أفادت مصادر وزير الطاقة والمياه ​وليد فياض​ للـLBCI ، أنه “يريد تأمين المزيد من التغذية في ​التيار الكهربائي​ بالتزامن مع رفع التعرفة”.

ولفتت المصادر الى أن “عملية إعداد دفر الشروط والتلزيم والمعامل تحتاج 3 سنوات تقريبا والوزير يريد حلولا خلال فترة قصيرة وليس بعد 3 سنوات، والحل في ذلك يأتي في سياقين واحتمالين لا ثالث لهما، أولهما تطبيق استجرار ​الغاز​ والكهرباء من ​مصر​ و​الأردن​، وأميركا أخذت علما بتوقيع العقود وننتظر ​السفيرة الأميركية​ ​دوروثي شيا​ لمعرفة نتيجة الدراسة الأميركية بالنسبة للإعفاءات من ​قانون قيصر​، والثانية تأمين محروقات للمعامل عبر سلفة خزينة أو التواصل مع دول لتعطينا ​المحروقات​ وتأخذ أموالها لاحقا”.

وكشفت المصادر أنه “إن لم تستخدم إحدى الوسيلتين فسنكون تحت انهيار كامل بالقطاع”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here