هذا ما تخشاه المصارف

0
A man counts Egyptian pounds banknotes at a foreign currency exchange bureau in Cairo, Egypt, on Friday, Aug. 7, 2015. The Suez canal extension and other construction projects have boosted the economy, which grew above 4 percent in the nine months to March for the first time since 2010. Photographer: Shawn Baldwin/Bloomberg via Getty Images

أعلنت مصادر مصرفية مطلعة أن البنوك اللبنانية تخشى أن تكون المهلة التي وضعها البنك المركزي لزيادات إلزامية في رأس المال ضيقة للغاية في ضوء تداعيات الاحتجاجات المناوئة للحكومة المندلعة منذ أسابيع.

وأشارت لـ”رويترز” إلى أنّ البنوك قد تطلب من البنك المركزي تمديد مهلة زيادة رأس المال الأساسي، وهو مقياس رئيسي للقوة المالية، عشرة بالمئة عن طريق ضخ السيولة بنهاية العام.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here