وزارة الخارجية الأميركية والجيش اللبناني يعقدان مؤتمرهما الإفتتاحي لموارد الدفاع

0

عقدت وزارة الخارجية الأميركية والجيش ال​لبنان​ي مؤتمرهما الإفتتاحي لموارد الدفاع في 21 أيار، 2021. وتراس الوفد الأميركي المسؤول الأول عن مراقبة التسلح والأمن الدولي سي أس إليوت كانغ، وترأس الوفد اللبناني القائد العام للجيش اللبناني العماد جوزيف عون. وكان من بين المشاركين الأميركيين الأخرين القائم بأعمال مساعد وزير الدفاع لشؤون الأمن الدولي مارا كارلين والسفيرة الأميركية في لبنان دوروثي شيا فضلا عن نائب مساعد وزير الخارجية لشؤون الأمن الإقليمي ميرا ريسنيك ونائب مساعد وزير الخارجية لشؤون بلاد الشام ايمي كترونا بالإضافة إلى ممثلين من مكتب وزير الدفاع ووكالة التعاون الأمني الدفاعي.

وقام الوفدان في هذا المؤتمر الافتراضي بتسليط الضوء على قوة الشراكة بين ​الولايات المتحدة​ والجيش اللبناني وكذلك ناقشا سبل تعزيز التعاون الأمني. وأحيا المشاركون ذكرى استكمال ​خارطة طريق​ المساعدة الأمنية غير الملزمة لمدة خمس سنوات والتي تعمل على مواءمة الدعم الأميركي السنوي المتوقع للجيش اللبناني مع الأولويات المشتركة في مكافحة ​الإرهاب​ وأمن الحدود وكذلك بناء المؤسسات الدفاعية، والذي سيمكن من التخطيط المشترك الفعال لمتطلبات الدفاع المستقبلية.

وناقش الوفدان تدهور الأوضاع الاقتصادية والسياسية والإنسانية التي يعاني منها اللبنانيون والعسكريين. وجددت وزارة الخارجية الأميركية التزامها للجيش اللبناني من خلال الإعلان عن ​120​ مليون دولار في شكل مساعدات تمويل عسكري خارجي إلى لبنان للسنة المالية 2021، وفقا لإجراءات إخطار ​الكونغرس​، وهو ما يمثل زيادة مقدارها 15 مليون دولار عن مستويات السنة الماضية. كما يعد لبنان واحد من أكبر المتلقين للمساعدة الأمنية من وزارة الخارجية على مستوى العالم.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here