قال وزير المالية الفرنسي، لو مير، إن البيئة الاقتصادية الأوروبية والعالمية أصبحت أكثر تهديدًا ل​فرنسا​ في الأشهر الأخيرة، حيث يشكل ​الركود​ الاقتصادي في ​إيطاليا​ قلقاً شديدًا، مضيفاً أنه لا يجب التقليل من شأن تأثير الركود الإيطالي، إلى جانب “البريكست”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here