وليد خوري: اقفال البلد سيكون جديا أكثر من ذاك الذي شهدناه في تشرين

0

شدد مستشار رئيس الجمهورية للشوون الصحية الدكتور وليد خوري على ضرورة اراحة القطاع الاستشفائي، مؤكدا في حديث الى “صوت كل لبنان” أن اقفال البلد سيكون جديا، أكثر من ذاك الذي شهدناه في تشرين الثاني الماضي.

واعتبر خوري أن الوضع يجب أن يكون اكثر صرامة، وأن الأمر متعلق أيضا بالتزام المواطن بالاجراءات الوقائية، لافتا من جهة أخرى الى ان لبنان ليس بلدا غنيا للتمكن من اعطاء اموال للمواطنين الملتزمين بيوتهم، الا أنه يتم البحث في دعم الاسر الأكثر فقرا.

وعن الاستشارة القانونية لتوقيع عقد الحصول على لقاحات ضد فيروس الكورونا، أكد خوري ألاّ اشكالية فيها والعقد سيوقّع، مشيرا الى أن الامور تسير بشكل جيد واللقاحات ستبدأ في الاول من شباط المقبل.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here