أبل تنفرد بصدارة أعلى شركات العالم قيمة

0

انفردت شركة أبل بعيدا بصدارة أكبر الشركات العالمية المدرجة في الأسواق المالية من حيث القيمة، حين تجاوزت حاجز الثلاثة تريليونات دولار.

ويأتي ذلك ليؤكد قدرة الشركة ومنافساتها في وادي السيليكون على تحدي ضغوط اختناق سلاسل التوريد على مبيعات السلع والمعدات والأجهزة الإلكترونية جراء الأزمة الصحية العالمية.

وباتت أبل الاثنين الماضي أول شركة في العالم تصل قيمتها إلى ثلاثة تريليونات دولار، قبل أن تتراجع قليلا عن هذا المستوى التاريخي في نهاية التعاملات، وذلك بفضل ثقة المستثمرين في الشركة التي تصنع هواتف آيفون في الوقت الذي تستكشف فيه أسواقا جديدة مثل السيارات ذاتية القيادة والواقع الافتراضي.

وارتفعت أسهم الشركة إلى 182.88 دولار في منتصف أول أيام التداول في العام الجديد، وهو رقم قياسي جديد أوصل قيمة الشركة إلى أعلى بقليل من ثلاثة تريليونات دولار. غير أن السهم أنهى الجلسة مرتفعا 2.5 في المئة إلى 182 دولارا لتتراجع قيمتها إلى 2.99 تريليون دولار.

ويراهن المستثمرون على أن المستهلكين سيواصلون شراء هواتف آيفون وأجهزة ماك بوك وخدمات مثل أبل تي.في وأبل ميوزيك.

ونسبت وكالة بلومبرغ إلى باتريك بيرتون، مدير المحفظة المشارك في صندوق نمو رأس المال الكبير وينسلو من ماين ستاي الذي يحمل 2.75 مليون سهم لشركة أبل، قوله “نشعر بالرضا تجاه التوقعات”.

وارتفع سهم أبل في نهاية العام الماضي بنحو 34 في المئة متفوقاً على أداء مؤشر ستاندرد آند بورز 500 وذلك للعام الثالث على التوالي.

ولئن كان عام 2021 أضعف السنوات الثلاث أداء للشركة فقد ارتفع السهم بأكثر من 80 في المئة في كل من 2019 و2020 ليجعلها تبلغ هذا المستوى من القيمة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here