الأسواق تتمسك بالآمال قبل نهاية 2020

0

صعدت الأسهم الأميركية عند الفتح امس الأربعاء مع تفاؤل المستثمرين بأن إطلاق حملة لقاحات مضادة لفيروس كورونا وحزمة مساعدات مالية أكبر حجما سيساعدان أكبر اقتصاد في العالم على التعافي من ضعف غذته الجائحة في 2021.

وارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 79.42 نقطة، أو 0.26 بالمائة، إلى 30415.09 نقطة في بداية جلسة التداول ببورصة وول ستريت. وصعد المؤشر ستاندرد أند بورز 500 القياسي 9.15 نقطة، أو 0.25 في المائة، إلى 3736.19 نقطة في حين قفز المؤشر ناسداك المجمع 56.29 نقطة، أو 0.44 في المائة، إلى 12906.51 نقطة.
وفي أوروبا، صعدت الأسهم بعد موافقة بريطانيا على لقاح مضاد لمرض كوفيد – 19 ابتكرته جامعة أكسفورد بالتعاون مع شركة أسترازينيكا. وبحلول الساعة 0810 بتوقيت غرينتش، صعد المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.1 في المائة ليحوم بالقرب من أعلى مستوى في عشرة أشهر والذي بلغه في الجلسة السابقة.

وارتفع سهم أسترازينيكا 1.3 في المائة بعدما قفز في وقت سابق من الجلسة 3.3 في المائة ترقبا لإعلان نبأ الموافقة على اللقاح. وقالت الشركة إن الترخيص لنظام تطعيم على جرعتين وإنه جرت الموافقة على اللقاح للاستخدام الطارئ حيث تواجه بريطانيا سلالة جديدة شديدة العدوى من فيروس كورونا.

وساد الفتور أداء معظم أسواق المنطقة نظرا لقلة أحجام التداول في فترة العطلة. واستقر المؤشر داكس الألماني فيما نزل المؤشران الفرنسي والإسباني 0.1 في المائة لكل منهما.

وفي آسيا، أغلق المؤشر نيكي الياباني منخفضا في آخر يوم تداول هذا العام، ليتراجع عن أعلى مستوى سجله في أكثر من ثلاثين عاما والذي بلغه في الجلسة السابقة حيث جنى المستثمرون الأرباح، لكنه سجل مكاسب للعام الثاني على التوالي.

وانخفض نيكي 0.45 في المائة إلى 27444.17 نقطة بعدما أنهى الجلسة السابقة عند أعلى مستوى منذ 16 أغسطس (آب) 1990. وانخفض المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.8 في المائة إلى 1804.68 نقطة، متراجعا عن أعلى مستوى منذ أكتوبر (تشرين الأول) 2018 والذي سجله الثلاثاء.

وبالنسبة للأداء السنوي، صعد نيكي 16 في المائة مقارنة مع ارتفاع 18.2 في المائة في 2019. وارتفع المؤشر بنحو 18.4 في المائة في الربع الأخير من العام مسجلا أعلى زيادة فصلية منذ الثلاثة أشهر المنتهية في مارس (آذار) 2013.

وارتفع المؤشر توبكس بنحو 4.8 في المائة في 2020، مقارنة مع ارتفاع يتجاوز 15.2 في المائة في العام السابق. وتغلق أسواق المال اليابانية أبوابها الخميس وتفتح مجددا الاثنين الرابع من يناير (كانون الثاني). وانخفض 29 من 33 مؤشرا فرعيا للقطاعات في بورصة طوكيو.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here