البنزين يندر جنوباً وبقاعاً.. وأسعاره ستحلّق الأسبوع المقبل

0

تشهد أسعار المحروقات منذ أسابيع ارتفاعاً ملحوظاً، وسط توقعات باستمرار ارتفاعها في الفترة المقبلة، ذلك تأثراً بارتفاع سعر صرف الدولار في لبنان، والذي تجاوز مستوى الـ20 ألف ليرة، وتماشياً مع ارتفاع سعر برميل النفط عالمياً، إذ لامس مؤخراً 85 دولاراً.

وقد توقع عضو نقابة أصحاب محطات المحروقات، جورج البراكس، أن تشهد الاسواق خلال الأسابيع المقبلة ارتفاعات متواصلة في أسعار المحروقات من بنزين ومازوت وغاز، وذلك بسبب ارتفاع سعر برميل النفط عالمياً. عازياً ارتفاعه إلى عودة الاقتصاد العالمي إلى نشاطه الطبيعي بعد أزمة “كورونا”، بالإضافة إلى ارتفاع سعر الغاز عالمياً، مرجّحاً بلوغ سعر صفيحة البنزين 300 ألف ليرة خلال الأسايع الثلاثة المقبلة.

ويبدو لافتاً انخفاض حجم المعروض من البنزين في معظم المناطق، خصوصاً في الجنوب والبقاع، حيث تغلق غالبية محطات المحروقات أبوابها في وجه المواطنين، بذريعة عدم توفر المادة في خزاناتها، في حين أن عملية استيراد البنزين والتوزيع مستمرة من دون أية عوائق، وهو ما يؤكد تعمّد احتكار البنزين من قبل العديد من محطات المحروقات، بهدف تحقيق أرباح إضافية بعد رفع الأسعار اسبوعياً.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here