الكهرباء إلى طبيعتها و100 مليون دولار لاستيراد الفيول

0

طمأن وزير الطاقة والمياه وليد فياض المواطنين إلى أن “الشبكة عادت الى عملها الطبيعي، وفقاً لما كانت عليه قبل نفاد مادة الغاز أويل في معملي دير عمار والزهراني”. وشكر رئيس الحكومة ووزير الدفاع الوطني وقائد الجيش ومؤسسة كهرباء لبنان ورئيس مجلس ادارتها مديرها العام على “تجاوبهم السريع من أجل إعادة ربط الشبكة الكهربائية من خلال تسليم قيادة الجيش كمية إجمالية تبلغ 6000 كيلوليتر من مادة الغاز اويل مناصفة بين كل من معملي دير عمار والزهراني، وذلك من احتياطي الجيش اللبناني”.

وأعلن في بيان أنه “تم ربط معمل المحركات العكسية في الجية بالشبكة بقوة 50 ميغاوات ومعمل دير عمار بقوة 210 ميغاوات ومعمل المحركات العكسية في الذوق بقوة 120 ميغاوات، كما تم ربط المجموعة الغازية في الزهراني بالشبكة أيضاًِ”.

وأكد فياض أنه “بعد أقل من ساعة من الآن تصبح هذه المعامل بطاقتها القصوى المتوفرة على الشبكة”، موضحاً أنه بعد “انقضاء الثلاثة أيام، وتوقف المعملين سيستعاض عن طاقتهما الانتاجية بأخرى من معملي الذوق والجية الحراريين بعد تغذيتهما من مادة الفيول أويل التي وصلت، وذلك بعد إرسال عينات منها وفحصها في مختبرات شركة (Bureau Veritas ) في دبي، بغية التأكد من مطابقتها للمواصفات، الامر الذي سيبقي على القدرة الانتاجية الإجمالية بحدود 500 ميغاواط للمحافظة على ثبات واستقرار الشبكة”.

وأعلن أنه “تم الحصول على موافقة المصرف المركزي للحصول على 100 مليون دولار وأرسلت الى دائرة المناقصات لاجراء إستدراج العروض لاستيراد الفيول، ويساعد هذا الامر في رفع ساعات التغذية الكهربائية بحلول أواخر الشهر الحالي”.

وختم فياض مؤكداً “مواصلة جهوده منذ تسلمه لمهامه في وزارة الطاقة والمياه بكل ما أوتي من عزم وإرادة للعمل في سبيل تأمين الأفضل للشعب اللبناني”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here