بطاقة OMT فيزا المسبقة الدفع بطاقة تتميّز برصيدين بالليرة اللبنانية والدولار الأمريكي

0

تعلن شركة OMT عن إطلاق بطاقة OMT فيزا المسبقة الدفع الصادرة عن بنك لبنان والمهجر. تتمتّع هذه البطاقة بميزة فريدة إذ تجمع بين رصيدين: بالليرة اللبنانية والدولار الأمريكي. ويمكن تقديم طلب الحصول على البطاقة عبر أكثر من 1،200 مركز OMT واستلامها من أي فرع لبنك لبنان والمهجر بحسب اختيار الزبون. تتيح بطاقة OMT إمكانية التسوّق عبر الإنترنت في جميع أنحاء العالم وذلك من خلال استخدام الرصيد المتوفّر بالدولار، بالإضافة إلى إمكانية التسوّق والدفع من خلال أي جهاز دفع إلكتروني(POS) في العالم وسحب الأموال عبر أجهزة الصرّاف الآلي (ATM) عالميًا. ويمكن استخدام الرصيد المتوفّر بالليرة اللبنانية لتسديد ثمن كافة المشتريات في لبنان أو حتى للسحوبات النقدية. يستطيع الزبائن إعادة شحن البطاقة والسحب منها بالليرة اللبنانية والدولار الأمريكي عبر أي مركز OMT في لبنان أو عبر أجهزة الصرّاف الآلي التابعة لبنك لبنان والمهجر.

وفي خلال حفل الإطلاق كان للسيد توفيق معوّض، رئيس مجلس إدارة OMT، كلمة قال فيها: “انطلاقًا من سعينا الدائم إلى تطوير خدماتنا لمواكبة حاجات الزبائن، وضمن استراتيجية OMT التي ترتكز على تقديم حلول مبتكرة تعتمد على التكنولوجيا الرقمية، أطلقنا بطاقة OMT وهي أداة دفع جديدة تشكّل علامة فارقة تعطي الزبائن حرية التصرّف برصيدين بالليرة اللبنانية والدولار الأمريكي بحسب الحاجة”.

وصرّح السيد مهنش أغني، مدير عام منطقة الشرق الأوسط وباكستان في شركة فيزا، “تتميز بطاقة OMT فيزا المسبقة الدفع بالمرونة والأمان بالإضافة إلى كونها ملائمة إذ توفر للعملاء العديد من الميزات المماثلة لبطاقة الائتمان أو المباشرة من فيزا، كما يمكن استخدامها في أي مكان تُقبل فيه بطاقات فيزا في لبنان أو لدى 70 مليون تاجر حول العالم. ستمكّن بطاقة OMT فيزا المسبقة الدفع العملاء من الاستمتاع الكامل بمزايا التجارة الرقمية، ويسعدنا أن نتشارك مع OMT وبنك لبنان والمهجر لجلبها إلى لبنان”.

وقد أضافت السيدة جوسلين شهوان، نائب الرئيس التنفيذي – مديرة صيرفة التجزئة في بنك لبنان والمهجر: “تندرج هذه الشراكة بين بنك لبنان والمهجر وOMT ضمن استراتيجية الشمول المالي التي يسعى مصرفنا دائمًا إلى تفعيلها من خلال تقديم وسيلة دفع إلكترونية للشرائح المتواجدة في المناطق النائية حيث لا يوجد لدينا فروع”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here