بعد بيفاني وشاوول..إستقالة المفاوض الرئيسي مع صندوق النقد

0

استقال المفاوض الرئيسي للبنان لإعادة هيكلة سندات اليورو والعضو الرئيسي في فريق التفاوض الحكومي مع صندوق النقد الدولي. وقال شخص مطلع على الموضوع ان طلال سلمان، وهو خريج من جامعة هارفارد والذي يعمل مستشارا اقتصاديا لوزارة المالية خلال السنوات الست الماضية، قدم استقالته اعتبارا من الاثنين من منصبه في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي والوزارة وفقا لما أوردته وكالة بلومبيرغ. ويعتبر طلال سلمان ثالث مسؤول في الوزارة يستقيل بسبب استجابة لبنان لأزماته المالية.

وتوقفت المحادثات مع صندوق النقد الدولي بشأن خطة إنقاذ بقيمة 10 مليارات دولار منذ شهور حيث تحاول الحكومة توحيد وجهات النظر مع أصحاب المصلحة الآخرين بشأن الخسائر المالية.

وتلقي الاستقالة ضربة أخرى للفريق الذي كان يتفاوض مع صندوق النقد الدولي جنبًا إلى جنب مع مستشاري الحكومة Lazard Ltd. و Cleary Gottlieb.

ولعب طلال سلمان دوراً محورياً في قرار لبنان التخلف عن سداد ديونه بقيمة 30 مليار دولار في آذار لإنقاذ ما تبقى من احتياطياته من العملات الأجنبية. كما كان عضوا رئيسيا في المحادثات مع صندوق النقد الدولي وكذا المفاوضات مع البنك المركزي والمقرضين المحليين حول توحيد وجهات النظر المتعارضة ونقطة الاتصال لحاملي السندات الأجانب .

واستقال آلان بيفاني المدير العام المنتهية ولايته للوزارة وأحد أعضاء الفريق وكذلك المستشار هنري شاول، احتجاجًا على تعامل الحكومة مع الأزمة المالية.

وألقى بيفاني باللوم على المصرفيين وجماعات المصالح الخاصة في عرقلة تنفيذ خطة الحكومة التي سعت إلى إعادة هيكلة الديون، التي يملكها في الغالب المقرضون والبنك المركزي.

يذكر أن لبنان قدب بدأ في مفاوضاته مع الصندوق في أيار بعدما تخلف عن سداد دينه السيادي الضخم، لكن المفاوضات أصابها الجمود في تموز نظرا لعدم تنفيذ إصلاحات وبسبب خلاف داخل الجانب اللبناني بشأن حجم خسائره المالية الهائلة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here