بيان صادر عن مجلس رجال الاعمال اللبناني العراقي

0

بمناسبة حضور وفد حكومي عراقي الى لبنان اصدر مجلس رجال الاعمال اللبناني العراقي البيان التالي:

لا يسع مجلس رجال الاعمال اللبناني العراقي الا ان يرحب بزيارة الوفد الحكومي العراقي ويشكر الحكومة العراقية على دعمها للبنان في هذه الظروف الصعبة، ويأمل المجلس من الحكومة اللبنانية والعراقية ان تكون حقوق ومستحقات التجار والصناعيين اللبنانيين في مقدمة المباحثات الجارية لاستيفاء اللبنانيين لمستحقاتهم من ثمن النفط العراقي الى جانب الخدمات الاخرى التي تقدم الى العراقيين في لبنان.

ويتوجه المجلس بنداء خاص الى فخامة رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون ورئيس الحكومة اللبنانية دولة الرئيس نجيب ميقاتي لاعطاء الاهتمام اللازم لحل قضية ديون ومستحقات اللبنانيين العالقة مع العراق منذ التسعينات خاصة وان معظمها مستحقات وودائع وبوالص موجودة لدى بنك الرافدين وبنوك عراقية اخرى الى جانب ووزارات ومؤسسات عامة عراقية وهي مستحقة الدفع، من ثمن بضائع اشتراها العراق من لبنان.

ويناشد المجلس الدولة اللبنانية خاصة فخامة رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء الالتفات الى اصحاب الحقوق من اللبنانيين الذين يعانون من وزر هذه الديون خاصة وان الدولة اللبنانية لن تقم باي مسعى في هذا الاتجاه منذ زيارة الرئيس عون للعراق منذ سنة 2018 كما لم يتمكن اصحاب الحقوق من مقابلة اي مسؤول لبناني رسمي رغم مساعيها الحثيثة لمقابلة رئيس الحكومة ولم تنجح بذلك.

وتمنى المجلس على المراجع اللبنانية الرسمية ايلاء الموضوع الكثير من الاهتمام بغية رفع الغبن عن التجار والصناعيين اللبنانيين والوصول الى تسوية ديونهم ومتعلقاتهم على غرار التسوية الى تمت مع سائر البلدان العربية (الاردن- سوريا- مصر).

كمل ويلفت المجلس النظر الى ان الامتناع عن الدفع طيلة الفترة الماضية سببت للاقتصاد اللبناني (خصوصاً تجار القطاع الخاص) اضرار بليغة منها الاستدانة من المصارف والفوائد المصرفية العالية لانجاز اعمالهم التجارية في العراق، وحتى افلاس البعض منهم.

 

وتفضلوا بقبول الاحترام والتقدير،

                       رئيس مجلس الاعمال اللبناني العراقي

                              عبدالودود النصولي

 

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here