دعوات أوروبية للوصول إلى الحياد المناخي قبل 2050

0

حث وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير الاتحاد الأوروبي على الإسراع في تطبيق أهداف حماية المناخ.

وقال ألتماير، امس الثلاثاء، قبل مشاورات مع وزراء الطاقة في الاتحاد الأوروبي إنه يتعين أن يصبح الاتحاد الأوروبي محايداً مناخياً قبل عام 2050 إن أمكن، وأضاف: «هذا يعني أنه إذا كانت هناك أي طريقة لتسريع التطورات، بالتعاون مع القطاع الصناعي والمواطنين، فعلينا القيام بذلك أيضاً».

وذكر ألتماير أنه من المهم تحديد خطوات وسيطة واضحة وعدم التخطيط لجميع التدابير اللازمة قبل وقت قصير من الموعد المستهدف لعام 2050.

ويعتزم الوزراء مناقشة اقتراح المفوضية الأوروبية لخفض غازات الاحتباس الحراري بنسبة 55 في المائة على الأقل دون مستوى عام 1990 بحلول عام 2030.

كما من المقرر أن يناقش الوزراء أيضاً «أداة موازنة الحدود» المخطط لها، والتي تعني فرض رسوم إضافية أو ضريبة على السلع المستوردة من البلدان التي لا تكون عملية الإنتاج فيها صديقة للمناخ على غرار الاتحاد الأوروبي.
وقال ألتماير إنه «(لمجهود عظيم) أن نصبح أول قارة محايدة مناخياً في العالم»، مضيفاً أن «الشركات بحاجة إلى الدعم هنا»، ومشيراً إلى أن «الاتفاق الأخضر» الخاص بالمفوضية الأوروبية يقدم أيضاً «فرصة فريدة» في ذلك، معرباً عن دعمه القوي للاتفاق.

وكان من المخطط عقد الاجتماع بالحضور الشخصي في برلين، إلا إنه حُول إلى مؤتمر عبر الإنترنت بسبب جائحة «كورونا».

وتتولى ألمانيا الرئاسة الدورية لمجلس الاتحاد الأوروبي منذ يوليو (تموز) الماضي حتى نهاية هذا العام.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here