شركات تخسر مليارات بعد إعلان نجاح لقاح كورونا… ماذا حدث؟

0

في خضم موجة الصعود القوية لأسواق الأسهم والسلع احتفاءً بالتوصل إلى لقاح عالي الفعالية لمواجهة القاتل الخفي فيروس كورونا، كانت هناك تراجعات عنيفة على أسهم بعض الشركات التي استفادت بشدة في زمن الجائحة.

فشركة Zoom Video الصينية ومؤسسها إيريك يوان سيكونان في صدارة المتأثرين، إذ بلغ عدد مستخدمي التطبيق في زمن الجائحة نحو 300 مليون مستخدم، وارتفعت أسهم الشركة هذا العام بنحو 500%.

بيد أن المكاسب القوية التي حققتها الشركة تلقت صفعة قوية يوم الاثنين من إعلان التوصل عن لقاح فعال لفيروس كورونا من قبل شركة Pfizer الأميركية وBioNTech الألمانية، ما تسبب في تراجعات عنيفة على سهم الشركة مع إمكانية عودة الحياة لطبيعتها مرة أخرى، بحسب ما ذكرته وكالة بلومبرغ.

وتراجعت أسهم الشركة المتخصصة في تقنيات التواصل عبر الفيديو بنحو 17% في جلسة أمس لتمحو نحو 5 مليارات دولار من ثروة مؤسس الشركة إيرك يوان الذي باع نحو 275 مليون سهم من حصته في الشركة هذا العام لا تزال قيمتها نحو 20 مليار دولار، بحسب بيانات مؤشر بلومبرغ للثروات.

وإلى شركة Peloton المتخصصة في أجهزة اللياقة المنزلية والتي ازدهرت أعمالها في زمن الوباء، إذ تراجع سهم الشركة في تداولات أمس بنحو 20% ليفقد مؤسس الشركة جون فولي نحو 300 مليون دولار من ثروته.

وخسر رئيس مجلس إدارة شركة FedEx Corp المتخصصة في الشحن نحو 250 مليون دولار من ثروته مع تراجع أسهم الشركة بنحو 5.7%، فيما شهدت ثروته ارتفاعا منذ مطلع العام الجاري بنحو 70% مع طلب قوي على خدمات شحن الطرود في زمن الجائحة.

وتسببت تراجعات أسهم Netflix، والتي ارتفع الطلب عليها أيضا بفعل كورنا، في خسائر لرئيسها التنفيذي ريد هاستنغ تقدر بنحو 416 مليون دولار.

وقال محلل لدى Bloomberg Intelligence، إن موجة التراجعات العنيفة لتلك الأسهم قد تكون موجة من التقلبات والتصحيح ليس أكثر، متوقعا ألا يستمر الاتجاه البيعي على تلك الأسهم خلال الفترة المقبلة بسبب التوصل إلى اللقاح.

وعلى الجانب الآخر، ارتفعت أسهم شركات الطيران والفنادق وشركات التجزئة بقوة في تداولات الاثنين مع آمال تتعلق بعودة الحياة إلى طبيعتها مرة أخرى في انتظار الموافقة على اللقاح وتوزيعه على نطاق واسع حول العالم.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here