لجنة المال: لدعوة الحكومة الى اجتماع حول موازنة 2022

0

عقدت لجنة المال والموازنة جلستها الاولى برئاسة النائب ابراهيم ‏كنعان، وحضور النواب: غسان حاصباني، غادة أيوب، وسليم عون، ‏وسيمون ابي رميا، وألان عون، وعلي فياض، وجهاد الصمد، ‏وابراهيم منينمة، وجان طالوزيان، وايوب حميد، وايهاب مطر، ‏وحسن فضل الله، وميشال معوض، وعلي حسن خليل، ومارك ضو، ‏وياسين ياسين، وبلال عبدالله، وفراس حمدان، وجميل السيد، وقاسم ‏هاشم، وعلي عمار، وامين شري وابراهيم الموسوي، وقررت “دعوة ‏الحكومة بمن يمثلها الى اجتماع استثنائي الاسبوع المقبل حول موازنة ‏‏2022 والتشريعات المتصلة بخطة التعافي”.‏

‏ ‏وجرى البحث خلال الجلسة في مشروع موازنة 2022 ونقاشاتها ما ‏قبل الانتخابات النيابية، وهل لا تزال صالحة حتى اليوم في ضوء ‏ارقامها، بالإضافة الى ملاحظات لجنة المال عليها والمعايير المالية ‏والنقدية التي ارتكزت عليها الحكومة في مشروع الموازنة لتحقيق ‏الايرادات كما المعدلات الاخرى الواردة فيها المتعلقة بالعجز والنمو.‏

‏ ‏كما جرى البحث في التشريعات المالية المتصلة بخطة التعافي، ومنها ‏رفع السرية المصرفية واعادة هيكلة المصارف وسواها من البنود التي ‏من المفترض أن يكون لدى الحكومة تصور واضح في شأنها.‏

‏ ‏وبحثت اللجنة في آلية عملها واجتماعاتها وأولوياتها للمرحلة المقبلة ‏من الناحية الرقابية ومكافحة الفساد والملفات التي تعني المواطنين من ‏الناحية الاجتماعية والصحية والتربوية والنقدية والمصرفية التي يعاني ‏الناس من تداعياتها وانعكاساتها، وما يمكن أن تقوم به لجنة المال ‏للمساهمة في معالجتها ضمن صلاحياتها والتخفيف من أعبائها.‏

‏ ‏وعرض رئيس اللجنة لإنجازات اللجنة على الصعيدين التشريعي ‏والرقابي، لا سيما على صعيد المالية العامة والحسابات المالية ‏والتوظيف العشوائي وقطوعات الحسابات، كما التوصيات والمقررات ‏التي صدرت عنها حول الموازنات السابقة التي أحيلت لها.‏

‏ وقد اعتمدت اللجنة اجتماعين في الاسبوع وسيحدد رئيسها جدول ‏أعمالها وفقاً للأولويات المالية والمعيشية المطروحة.‏

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here