موانئ دبي تدشن أكبر مشاريعها في قارة أفريقيا

0

دشنت مجموعة موانئ دبي العالمية أكبر مشاريعها في قارة أفريقيا لتواصل بذلك توسيع رقعة استثماراتها حول العالم، والذي سيجعلها تتقدم ضمن أفضل الكيانات العملاقة العاملة في مجال تطوير الخدمات اللوجستية.

وأعلنت السنغال أن الرئيس ماكي سال وضع حجر الأساس رسميا الاثنين الماضي لبناء ميناء في المياه العميقة بتكلفة تقدر بنحو 1.13 مليار دولار، تقوم بتطويره موانئ دبي في منطقة ندايان على بعد نحو 50 كيلومترا جنوبي العاصمة داكار.

وموانئ دبي العالمية – داكار مشروع مشترك بين شركة الخدمات اللوجستية ومقرها دبي وهيئة ميناء داكار (بي.أي.دي)، وهو أحد ثلاثة مشاريع في القارة تستثمر فيها الشركة الإماراتية وتشمل تطوير ميناء العين السخنة في مصر وميناء بربرة في منطقة أرض الصومال.

ونقلت وكالة رويترز عن سال قوله “نحن على أهبة الاستعداد لتحوّل هيكلي في اقتصادنا عبر هذا المشروع الضخم”، والذي اعتبره أكبر استثمار خاص في الدولة الواقعة بغرب أفريقيا.

ويقع المشروع بالقرب من مطار بليز دياغني الدولي، ومن المقرر أن يعزز الدور الذي تلعبه داكار كمركز لوجستي رئيسي وبوابة لغرب وشمال غرب أفريقيا.

وأكد سلطان بن سليم الرئيس التنفيذي لموانئ دبي أن المشروع سيكون أكبر استثمار في الموانئ للمجموعة في أفريقيا حتى الآن.

وتستثمر موانئ دبي العالمية – داكار 837 مليون دولار في المرحلة الأولى من مشروع الميناء الجديد، فيما يُعد أكبر استثمار يضخه القطاع الخاص في تاريخ السنغال، ومن المقرر ضخ 290 مليون دولار استثمارات في المرحلة الثانية من المشروع.

وستشمل المرحلة الأولى بناء 840 مترا من الرصيف وقناة بحرية طولها خمسة كيلومترات مصممة لاستيعاب سفن بطول 366 مترا، مع إضافة 410 أمتار في مرحلة ثانية لرصيف الحاويات وإجراء المزيد من أعمال التجريف للتعامل مع سفن بطول 400 متر.

وكانت موانئ دبي المملوكة لحكومة دبي والتي تعد من أكبر شركات تشغيل الموانئ في العالم قد تعهدت العام الماضي باستثمار المزيد من الأموال في غضون السنوات القليلة المقبلة لتطوير الموانئ في القارة الأفريقية.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here