دعم خليجي لطلب السعودية استضافة «إكسبو 2030»

0

أكدت أمانة مجلس التعاون الخليجي، أمس، دعم إعلان السعودية تقدمها بطلب رسمي لاستضافة معرض «إكسبو 2030» تحت شعار «حقبة التغيير: المضيّ بكوكبنا نحو استشراف المستقبل» خلال الفترة من أول أكتوبر (تشرين الأول) 2030 إلى مطلع أبريل (نيسان) 2031. ولفت الدكتور نايف الحجرف، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، أمس، إلى ترحيب الأمانة ودعمها للمملكة، مؤكدةً قدرة السعودية وإمكانياتها لإقامة نسخة تاريخية من معرض «إكسبو الدولي» بأعلى مراتب الابتكار، وتقديم تجربة عالمية غير مسبوقة في تاريخ تنظيم هذا المحفل العالمي.

كانت السعودية قد أفصحت عن تقدمها بطلب رسمي لاستضافة معرض «إكسبو 2030» في مدينة الرياض، وذلك خلال خطاب من الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس إدارة الهيئة الملكية لمدينة الرياض، إلى ديميتري كركنتزس الأمين العام للمكتب الدولي للمعارض (BIE)، الهيئة المنظِّمة لمعرض «إكسبو الدولي». وشدد ولي العهد، في خطابه، على أن الترشح يُعد تحدياً مُهماً ورمزياً للسعودية، معرباً عن ثقته بمقدرتها والتزامها بإقامة نسخة تاريخية من معرض «إكسبو الدولي» بأعلى مراتب الابتكار، وتقديم تجربة عالمية غير مسبوقة في تاريخ تنظيم هذا المحفل العالمي، مشيراً إلى أنه «ستتزامن استضافتنا لمعرض (إكسبو 2030) في الرياض مع عام نحتفل فيه بتتويج جهودنا الرامية إلى تحقيق مستهدفات (رؤية المملكة 2030)».

وستقود الهيئة الملكية لمدينة الرياض، وهي الجهة المسؤولة عن مدينة الرياض، ويرأس مجلس إدارتها ولي العهد، الملف السعودي لاستضافة معرض «إكسبو الدولي 2030»، وسيتم في ديسمبر (كانون الأول) من العام الحالي، تقديم تفاصيل إضافية حول طلب الاستضافة.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here