سائقي السيارات العمومية: أعذر من أنذر

0

شدد اتحاد نقابات سائقي السيارات العمومية للنقل البري في لبنان على ما أعلن “من مواقف ومطالب وحقوق اتحادات نقابات قطاع النقل البري في لبنان”.

وقال في بيان اليوم: “إننا في حالة طوارىء مهنية ووطنية ونعلن مجددا التالي:

نؤكد رفضنا لرفع الدعم عن المواد الغذائية الاسياسية والمحروقات والدواء وايضا وايضا نرفض افتعال أزمة المحروقات مجددا بمماطلة مصرف لبنان بفتح اعتمادات جديدة لتعطيش السوق مما ينذر بالمزيد من الفوضى ويشجع على المزيد من الفوضى والسوق السوداء مما يزيد من تفاقم الجوع والفقر ويكبد قطاع النقل المزيد من التعطيل عن العمل بشكل خاص والفئات الشعبية المزيد من الأعباء المعيشية والمسؤول عنها الطبقة الحاكمة والمتحكمة. لذلك نطالب بفتح الاعتمادات لتأمين النقل والتنقل للفقراء مع قطاع النقل بكافة فئاته كونهم ايضا الفقراء.
كما نؤكد موقفنا القديم المتجدد باستعادة قطاع المحروقات لكنف الدولة والاستيراد من دولة الى دولة كونه المادة الاساسية للحركة الاقتصادية الوطنية وعلى الحكومة المجهول تأليفها. نحن بأمس الحاجة لتشكيل حكومة طوارىء للمعالجة الناجعه ببيان وزاري بمضمون جدول زمني لإجراءات اصلاحية تنقذ البلد من هذه الأزمة العميقة. وعلى الحكومة الحالية وبعد صدور قانون رفع السرية المصرفية البدء التحقيق المحاسبي الجنائي”.

وجدد الاتحاد طلب “إقرار خطة تنظيم النقل العام وكافة المطالب والحقوق”، مؤكدا الدعوة “لأوسع تحرك لمواجهة الأزمات نتيجة لأداء السلطة وتشريعها للفساد واستعادة الأموال المنهوبة من ناهبيها”.

وختم: “أعذر من أنذر. افتحو الاعتمادات كمرحلة انتقالية وبخاصة في فترة الأعياد اليوم قبل الغد”.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here