كنعان: ناقشنا بالتفصيل مقاربتي الحكومة والمصرف المركزي بالنسبة للخسائر

0

كشفت تقارير صحفية، أن رئيس ​لجنة المال​ النائب ​ابراهيم كنعان​ ترأس أكثر من إجتماع مؤخراً من دون إعلام في إطار متابعة درس معالجة الفرق في الأرقام بالنسبة لخسائر ​الدولة​ بين ​الحكومة​ و​”​مصرف لبنان​”،​ والذي يفوق المئة مليار ليرة، لافتةً إلى أنه منذ اللحظة الأولى لبداية مناقشة هذا الموضوع تبين أن سبب هذا الاختلاف في الارقام يعود للاختلاف في طريقة تقييم الخسائر ومقاربتها بين الحكومة و​المصرف المركزي​، وان اللجنة الفرعية التي تجتمع برئاسة كنعان تركز على ردم الهوة بين ارقام المصرف والحكومة رغم ان مقاربة كل منهما تختلف عن الاخرى.

واوضح كنعان، في حديث صحفي، أن “الاجتماعات لم تتوقف بهدف ردم هذه الهوة، ولقد اجرينا تقويما للخسائر وناقشنا بالتفصيل مقاربتي الحكومة والمصرف المركزي، ونحن مستمرون بعملنا أملا بمعالجة هذا الموضوع”، كاشفا أن “هناك اجتماعاً مهماً بعد غد الاثنين، موضحا في الوقت نفسه الى ان المهمة لم تكن سهلة منذ البداية خصوصا ان ارقام الحكومة وردت في الخطة ومن الصعب إعادة التفاوض حولها، لكن هناك مصلحة للتفاهم حول الارقام من خلال ​مجلس النواب​ الذي سيقر القوانين المتعلقة بكل هذا الموضوع”.

وأكدا أن “هناك تقدما قد حصل ونحن نستمر في عملنا للتوصل الى نتائج ايجابية خصوصا في ما يتعلق بتوزيع الخسائر على المكونات بشكل عادل وليس بتحميل جهة واحدة”، مشيرا في هذا المجال الى ان المكونات هي: الدولة، والمصرف المركزي و​المصارف​، مشدداً في الوقت نفسه على “عدم تحميل المودعين اي نسبة من هذه الخسائر لأن المس بالودائع يعني المسّ بالملكية الخاصة واموال وحقوق المودعين، ويعني ايضا ضرب ما تبقى من ثقة ب​القطاع المصرفي​ الذي نحرص عليه”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here